وزيرا الدفاع السعودي والفرنسي يناقشان جهود تهدئة التصعيد الإقليمي

by hayatnews
0 comment

تلقى وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، اتصالًا هاتفيًا من وزير القوات المسلحة الفرنسي، سيباستيان لوكورنو، يوم السبت، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية SPA. تمحورت المكالمة بين الوزيرين حول عدة جوانب من العلاقات الثنائية بين البلدين والتعاون المشترك في مجالات الدفاع. كما تناولوا التنسيق المشترك بشأن القضايا والتطورات الإقليمية، والجهود المبذولة لتهدئة الوضع.

أحد المواضيع الرئيسية التي تمت مناقشتها هي التطورات الأخيرة في قطاع غزة والجهود الدولية المبذولة لإنهاء الأزمة. أكد الأمير خالد على ضرورة وقف العمليات العسكرية، وحماية المدنيين، والالتزام بالقانون الدولي الإنساني. كما أكد على أهمية إيجاد حلول مستدامة لاستعادة الاستقرار في المنطقة واستئناف مسار السلام. وأعرب الأمير خالد عن أمله في أن يتمكن الشعب الفلسطيني من الحصول على حقوقه المشروعة.

في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي “إكس” (المعروف سابقًا بتويتر)، شارك الأمير خالد أفكاره حول المكالمة، قائلاً: “قمنا بمراجعة علاقاتنا والتعاون الدفاعي بيننا، وكذلك جهودنا المشتركة لتهدئة الوضع في المنطقة. أكدت على ضرورة وقف العمليات العسكرية، وحماية المدنيين، والامتثال للقانون الدولي، واستئناف عملية السلام”.

يعكس الاتصال الهاتفي بين الوزيرين السعودي والفرنسي استمرار الجهود الدبلوماسية بين البلدين والتزامهما بمعالجة التحديات الإقليمية. ويبرز أهمية التعاون الدولي والحوار في حل النزاعات وتعزيز السلام.

تعكس المناقشات بين الأمير خالد ووزير لوكورنو الاهتمام المشترك بالوضع في قطاع غزة والالتزام بالعمل نحو حل سلمي. وبينما تواصل المجتمع الدولي جهوده للتخفيف من الأزمة، تبقى القنوات الدبلوماسية مفتوحة لتسهيل الحوار والتعاون بين الدول.

You may also like

Leave a Comment