واشنطن توافق على المزيد من القنابل والطائرات المقاتلة لإسرائيل

by hayatnews
0 comment

أظهر تقرير جديد أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن وافقت في الأيام الأخيرة على شحن طائرات مقاتلة والمزيد من القنابل بقيمة مليارات الدولارات إلى إسرائيل.

ويأتي هذا القرار على الرغم من مخاوف واشنطن بشأن عملية عسكرية محتملة في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، الأمر الذي يشكل خطرا كبيرا على حياة مئات الآلاف من المدنيين الفلسطينيين.

وفقاً لتقرير صحيفة واشنطن بوست، فإن شحنات الأسلحة الأخيرة إلى إسرائيل تشمل أكثر من 1800 قنبلة MK84، تزن كل منها 2000 رطل، و500 قنبلة MK82، تزن كل منها 500 رطل.

وذكرت صحيفة واشنطن بوست، نقلاً عن مسؤولين أمريكيين اختاروا عدم الكشف عن هويتهم، أن القنابل التي تزن 2000 رطل قد ارتبطت في السابق بخسائر كبيرة خلال العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة.

وكانت قنابل MK84 وMK82، التي تمت الموافقة على نقلها هذا الأسبوع، قد حصلت على موافقة الكونجرس قبل سنوات، على الرغم من أن تسليمها لم يكتمل حتى الآن.

وذكرت الصحيفة أن القنابل التي يبلغ وزنها 2000 رطل، والتي يمكنها تدمير مباني المدن وإحداث حفر يزيد عرضها عن 40 قدمًا، نادرًا ما تستخدمها الجيوش الغربية في المواقع المكتظة بالسكان بسبب خطر سقوط ضحايا من المدنيين.

وبحسب الصحيفة، قال مسؤول في وزارة الخارجية إن “الوفاء بتفويض من إخطار واحد إلى الكونجرس يمكن أن يؤدي إلى عشرات من حالات المبيعات العسكرية الأجنبية الفردية عبر دورة حياة إخطار الكونجرس التي تمتد لعقود”.

وقال المسؤول للصحيفة: “من الناحية العملية، فإن المشتريات الكبرى، مثل برنامج F-35 الإسرائيلي على سبيل المثال، غالبًا ما يتم تقسيمها إلى عدة حالات على مدار سنوات عديدة”.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن الولايات المتحدة وافقت على أكثر من 100 صفقة بيع أسلحة منفصلة لإسرائيل منذ 7 أكتوبر، وفعلت ذلك دون الحاجة إلى إخطار الكونجرس.

في الأسبوع الماضي، أفادت وسائل إعلام دولية أن الولايات المتحدة تخطط للمضي قدمًا في العديد من عمليات نقل الأسلحة الكبرى إلى إسرائيل.

وجزء من حزمة عمليات نقل الأسلحة التي ستبلغها الولايات المتحدة الكونجرس هو شحنة جديدة من الذخائر الموجهة بدقة تبلغ قيمتها أكثر من مليار دولار.

وقال جوش بول، المدير السابق للكونجرس والشؤون العامة لمكتب الشؤون السياسية والعسكرية بوزارة الخارجية، إنه بالإضافة إلى هذا البيع، تخطط الولايات المتحدة للمضي قدمًا في بيع طائرات مقاتلة من طراز F-35 بقيمة 2.5 مليار دولار.

ويأتي تقرير صحيفة واشنطن بوست بعد أن قال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة إن المجاعة موجودة على الأرجح في أجزاء معينة من شمال غزة، مع تعرض مناطق أخرى لخطر الانزلاق إلى المجاعة.

وجاء هذا البيان بعد يوم واحد من صدور توجيهات أعلى محكمة في العالم لإسرائيل بالسماح بدخول المساعدات الغذائية إلى المنطقة.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية لرويترز “بينما يمكننا أن نقول بثقة أن المجاعة تمثل خطرا كبيرا في الجنوب والوسط ولكنها غير موجودة فإنها في الشمال تمثل خطرا ومن المحتمل تماما أن تكون موجودة في بعض المناطق على الأقل.”

وأضاف مسؤول في وزارة الخارجية إن عدد الشاحنات التي تقوم بتوصيل المساعدات في جنوب ووسط غزة وصل إلى ما يقرب من 200 شاحنة يوميا، وهو ما يمثل ارتفاعا عن الشهر السابق، إلا أن هناك حاجة لعدد أكبر من الشاحنات.

You may also like

Leave a Comment